حوادث

قرى محافظة الدقهلية تشهد 3 حالات انتحار.. تعرف على التفاصيل

كتب؛ناصر الجزار
شهدت بعض قرى محافظة الدقهلية ثلاث حالات انتحار خلال الساعات القليلة الماضية..
التفاصيل:
الأولى: أقدم طالب على إنهاء حياته بعد تناوله حبة الغلة السامة، بسبب خلافات مع والده، في قرية المعصرة التابعة لمركز بلقاس، بمحافظة الدقهلية.وكان مدير أمن الدقهلية تلقى إخطارا من مدير المباحث الجنائية، يفيد بورود إشارة لمأمور مركز شرطة بلقاس من المستشفى المركزي، بوصول شخص يدعى أ.م.ش.، ويبلغ من العمر 16 عاما، طالب، مصابة بحالة تسمم ادعاء تناول قرص غلة، وتوفى متأثرا بإصابته.
الثانية: وفي ذات محافظة الدقهلية، لقيت فتاة تدعى “منة الله” مصرعها، بعد وصولها إلى المستشفى، حيث فشلت كل محاولات إسعافها عقب إشعالها النيران في نفسها بكفر علام منية النصر في محافظة الدقهلية.
حاولت شقيقتها إنقاذها، لكن دون جدوى، وأصيب بحروق في الكتف وبعض أنحاء جسدها وتم نقلها إلى المستشفى.
الثالثة: أيضا بمحافظة الدقهلية، وبسبب ضائقة مالية أقدم مسن على الانتحار بشنق نفسه؛ بعزبة الجمال التابعة لمركز المطرية في محافظة الدقهلية، وجرى نقل الجثمان لمشرحة مستشفى المنصورة الدولي تحت تصرف جهات التحقيق.
وكان مدير أمن الدقهلية، تلقى إخطارا من مدير المباحث الجنائية، يفيد بورود إشارة لمأمور مركز شرطة المطرية من المستشفى المركزي، بوصول شخص يدعى ال.م.إ.، ويبلغ من العمر 55 عاما، مقيم بعزبة الجمال دائرة المركز، جثة هامدة بها زُرقة بالوجه وآثار كدمات وشنق حول الرقبة.
وانتقل على الفور ضباط وحدة مباحث المركز لمكان البلاغ، وبالفحص والتحريات تبين أن المتوفى أقدم على التخلص من حياته نتيجة مروره بضائقة مالية، تسبب في تدهور حالته النفسية، وشنق نفسه من رقبته بحبل حتى لفظ أنفاسه الأخيرة.
وجرى نقل الجثمان لمشرحة مستشفى المنصورة الدولي، وتحرر عن ذلك المحضر اللازم، والعرض على جهات التحقيق لمباشرة أعمالها، والتي أمرت بانتداب الطبيب الشرعي لتشريحه وبيان سبب الوفاة.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى