اجتماعياتالعالمتقاريرعلوم وتكنولوجيافن وثقافةمحافظاتمصرمقالاتمنوعات

جامعة عين شمس تُكرم غزالي في يوم الخريجين

كتب الاعلامي: أحمد الطيب

 

 

 

 

غزالي: شبكة التضامن العالمي تُسلط الضوء على جهود مصر التنموية دوليًا

غزالي: التضامن العالمي تعمل على مد جسور التواصل مع دول الجنوب العالمي

كرّمت جامعة عين شمس من خلال قسم اللغات الأفريقية بكلية الألسن الباحث الأنثروبولوجي والناشط الدولي حسن غزالي مدير مكتب شباب الجنوب العالمي بوزارة الشباب والرياضة، ومؤسس شبكة التضامن العالمي، لجهوده في دعم طلاب الجامعة من مختلف التخصصات وبناء قدراتهم في مساراتهم المهنية، جاء ذلك في إطار فعاليات يوم الخريجين الذي نظمته كلية الألسن أمس الأربعاء ١٥ مايو الجاري.

وفي مستهل حديثه أشاد غزالي باسم ومكانة جامعة عين شمس لما لها من اسم محترم كصرح علمي جاد وبجهود قسم اللغات الأفريقية في بناء الكوادر الطلابية ودأبه في تطوير مهاراتهم ورفع قدراتهم ووضعهم في الصفاف الأمامية، لافتاًا أنه لمس ذلك عن قرب من خلال تدريبه لطلاب القسم في عدة مشروعات ذات البعد الأفريقي، مؤكدًا أنه وجد منهم تنافسية وجدارة واجتهاد منقطع النظير، وهو ما تحتاجه الدولة المصرية خاصة في إطار تعاونها وعلاقاتها الثنائية مع الدائرة الأفريقية.

وخلال حديثه أعلن حسن غزالي أن البروفيسور أشرف صبحي وزير الشباب والرياضة وافق على تطوير مكتب الشباب الأفريقي ليكون مكتب شباب الجنوب العالمي ليدعم توجهات الدولة المصرية تجاه قارات إفريقيا، وآسيا وأمريكا اللاتينية ووجه بإشراك النخبة العلمية من جامعة عين شمس بالتنسيق مع الأستاذ الدكتور محمد ضياء زين العابدين رئيس الجامعة ضمن المجلس الاستشاري للمكتب وهي إشارة لثقة القيادة التنفيذية في النخبة الأكاديمية ليكون العمل على أسس علمية سليمة.

وفي سياق متصل أوضح غزالي أن شبكة التضامن العالمي تضم عدة مشروعات وبرامج محلية وإقليمية ودولية في مجالات الإعلام والاقتصاد والشباب والثقافة والرياضة، تستقبل دفعتين سنويًا من طلاب الجامعات من مختلف التخصصات كالصحافة والإعلام والبحث العلمي واللغات والترجمة بالتعاون مع كليات الألسن والآداب والإعلام واللغات والترجمة وكلية الاقتصاد والعلوم السياسية من مختلف الجامعات، يتم تدريبهم وتأهيلهم مهنيًا في مجال تخصصهم، من خلال التدريب على اللغات والترجمة والعلاقات الدولية، لافتًا أنه انتهى حتى الآن من خمس دفعات بإجمالي عدد خريجين نحو ٥٦٧ كادر طلابي من دارسي الإعلام واللغات، أقسام اللغة الإنجليزية والعربية والإسبانية والفرنسية من بينهم ١٧٨ طالب من دارسي اللغات الأفريقية شعبة اللغة السواحيلية.

أكد غزالي في ختام حديثه أن شعار شبكة التضامن العالمي، وفي القلب منها حركة ناصر الشبابية الدولية هو “الفرد من أجل الجميع والجميع من أجل الفرد” لافتاً أنه من أجل مجتمعاتنا نعمل سويًا بما نملك من إمكانيات وأدوات، مشيرًا أن الحركة لديها موقع إلكتروني يتم بثه بخمس لغات بمحتوى (٤٥٣٥ مقال) متنوع (٢٢٤٥٦ زائر حول العالم) ، داعيًا الحضور من طلاب الجامعة للمشاركة في بوابة (مقالات وآراء) باللغة التي يُجيدونها، تشجيعًا لهم على الإسهام الثقافي والفكري ولخلق أرشيف إلكتروني خاص بهم يعزز مساراتهم المهنية مستقبلاً.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى