العالم

مؤاشرات الحرب العالميه الثالثه في ثوبها القبيح والمخادع لروسيا والعرب

كتب شعبان انس حموده
مؤاشرات الحرب العالميه الثالثه في ثوبها القبيح والمخادع لروسيا والعرب
علينا ان ندرك ان مؤشرات الحرب العالمية بدأت(الشق الاول مع روسيا بدفعاوكرنيا باسلحه غربيه والشق الثاني بدفع اسرائيل
على ابادة غزة وفلسطين بسلاح امريكي غربي مرحله اولى لقطع امدادات روسيابالعتاد والزخيرة للعرب ومنع الزخيرة الاوروبيه على العرب وتكديس الاسلحه في خنادق العدو الاسرائيلي وللاسف الدول العربيه خدعت بترسيخ قواعد امريكا والغرب بمثابة جيوش واحتلال تحت زريعة شيطان ايران ومليشياتها المواليه لها كل السيناريوهات كسر ظهر روسيا وهيمنة القطب الاوحد ولذالك المرحله الاخيره استنزاف قدرات العرب ونهب ثرواتها والسيطره على بتروبها وغازها لتعويض الفاقد الروسي وقطع اظافر روسيا من المنطقه والصين قبل ان تنظر للغير بتنظر على مستقبل مليار ونصف نسمه ومستقبل الاجيال وبتحاول اكتساب العرب وسوقها الكبير وافريقيا لذالك لا تنميه ولاسلام بوجود العدو الصهيوني الذي يجرالدول العربيه في سبيل المحركه النازيه الصهيونيه الجديده في غياب وضعف امم المتحده على ظلم الدول العربيه تحت وتيرة الانبطاح العام للدول الخليجيه ووقعها بين فكي امريكا والغرب ولايمكاسب لهم سوى الحسرة والندامه على تفككهم وتامرهم على بعضهم البعض ومساعدة الفكر الارهابي الذي دمر الدول العربيه والموالي لمبادئ ايران واطماعها التوسعيه وبذالك علينا ان ندرك ان قرارات الحرب العربيه فرص التوقعات بالنجاح ضعيفه لخنوعهم وولائهم لامريكا والغرب والمستفيد منها التيارات الارهابيه العميله الخائنه التي تعمل لحساب العدو الصهيوني واسرائيل
ولذالك يجب على الامة العربية والاسلام الاستعجال باخذ قرارات مصيريه اولها موقفهم من الامم المتحده وموقفهم من قطع وتصدير النفط والغاز للغرب واعادة كل الاستثمارات وسحبها من بنوك الغرب والامتثال بقرارات الجامعة العربيه لاكثر من 30عام واعادة النظر بسحب سفراءها من الغرب ووقف التعاون العربي وكل المشروعات مع الشركات الاوروبيه والتعاون المشترك بين الدول العربيه والوقوف بجانب روسيا والانضمام بمنظومة البريكس وتصدير النفط للعالم بالعملات المحليه لدول امريكا الاتينيه وشرق اسيا وافريقيا كلها والتعاون العربي الاستثماري وجدولة الديون للدول المقترضه من صندوق النقد الدولي والاعتماد على الصناعات العربيه فيما بينهم والاكتفاء الذاتي صناعيا وزراعيا وغذائيا واحياء برنامج حياة كريمه في الامة كلها ومصر تحد مؤسسيها دوليا نتمنى للدول العربيه ان تعيد النظر في العلاقات الدوليه مع امريكا والغرب حيث انهم المختصين عن دعم العدو الصهيوني في ابادة غزة شعبا وارضا وانتهاك حقوق شعب محتل اعزل نتمنى ذالك.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى