العالمتقاريرصحة ومرأةعلوم وتكنولوجيافن وثقافةمحافظاتمصرمقالاتمنوعات

تعرف على أسرار الساعة البيولوجية لجسم الإنسان

 

كتب الاعلامي: أحمد الطيب

 

 

 

تعرف على أسرار الساعة البيولوجية وابداع الخالق في اسرار الساعة البيولوجية لجسم الإنسان 

 

 

 

 

سأتحدث اليوم عن موضوع قد لايعرفه الكثيرون وهو الساعه البيولوجية في جسم الأنسان ونتائج خلل هذه الساعه والتوصيات التي يجب الالتزام بها لضبط عملها

 

 

 

 

“الساعة البيولوجية” هي ساعة داخلية فطرية تسير ذاتيًا، تتحكم بدورات النوم والاستيقاظ، فضلًا عن دورها الكبير في كل ما يخص الإنسان، بداية من إفراز الهرمونات حتى درجة حرارة الجسم، وتُضبط بمؤثرات خارجية، ويؤثر خللها على العديد من العمليات الحيوية والصحية للإنسان..

 

من الساعة 9 – 11 مساءً 

 

 

 

 

▪️هذا الوقت الذى يتم فيه التخلص من السموم الزائدة في الجهاز اللمفاوي، لذلك فإن هذا الوقت يجب تمضيته في هدوء.

 

 

 

 

من الساعة 11 مساءاً – 1 ليلاً 

 

 

 

 

فذلك ميعاد تخلص الكبد من السموم ويكون هذا الوقت المثالي للنوم العميق.

 

من الساعة 1 – 3 فجراً

 

 

 

 

فذلك ميعاد تخلص المرارة من السموم وأيضا يكون وقت مثالي للنوم العميق.

 

من الساعة 3 – 5 فجراً 

 

ذلك ميعاد تخلص الرئة من السموم ولذلك سنجد أن المريض الذى يعاني من السعال فإنه سوف يعاني أكثر فى هذاالوقت والسبب فى ذلك أن عملية التخلص من السموم قد بدأت

 

 

 

 

من منتصف الليل حتى الساعة 4 فجراً ينتج النخاع خلايا وصفائح الدم.

 

الساعة 5 فجراً :

 

 

 

 

▪️ميعاد تخلص المثانة البولية من السموم

 

لذلك يجب التبول فى مثل هذا الوقت لتفريغ المثانة لمساعدتها على التخلص من السموم..

 

وهنا ينصح للأشخاص الذين يعانون من الإمساك المزمن أن يواظبوا على الإستيقاظ فى هذا الوقت (5 صباحاً) لكي يساعدوا القولون على العمل والإخراج بانتظام وفى خلال عدة أيام سينتهى الإمساك المزمن مع ضرورة الإلتزام أيضا بالغذاء المتوازن..

 

الساعة 7 – 9 صباحاً :

 

 

 

 

▪️ميعاد إمتصاص الغذاء فى الأمعاء الدقيقة فيجب أن يتم تناول وجبة الإفطار في هذا الوقت.

 

 

 

 

▪️أما المرضى الذين يعانون من الإنيميا و نقص الهيموجلوبين فى الدم فيجب أن يتناولوا وجبة الإفطار قبل الساعة 6.30 صباحاً🍳.

 

وقت الإفطار 

 

 

 

 

من يرغب فى المحافظة على سلامة جسمه وعقله يجب أن يتناول وجبة إفطاره قبل الساعة 7:30 صباحاً. عدم تناول الإفطار لاسيما في وقت مبكر من أهم أسباب اضطراب وظائف الكبد والجهاز الهضمي ..

 

تناول وجبة الإفطار بين الساعة 9 – 10 صباحاً له عوارض سلبية علىٰ الجسم و الساعة البيولوجية و من أفضل الإستغناء عنها إذا لم يتسنى لنا الافطار قبل الساعة 7:30، ويمكن استبداله بملعقة من زيت الزيتون او ملعقة من سمن جوز الهند ولتر من الماء.

 

نتائج خلل “الساعة البيولوجية”

 

 

 

 

اضطراب ثنائي القطبين

 

هو اضطراب نفسي يتميّز بتناوب فترات من الكآبة مع فترات من الابتهاج غير الطبيعي.

 

ذاكرة المدى القصير

 

 

 

 

في حالة عدم عمل ساعة الجسم الداخلية بطريقة صحيحة ينتج عن ذلك مشاكل بذاكرة المدى القصير وعدم قدرة على الاحتفاظ بمعلومات جديدة

 

زيادة الوزن أو فقدانه

 

عدم أخذ الكفاية من النوم يؤثر على مستويات هرمونات التمثيل الغذائي المنظمة للشبع والجوع.

 

 

 

 

خطر الإصابة بالسكري

 

من يستغرق أقل من 6 ساعات أو أكثر من 8 ساعات نوم ليلًا تزداد فرصة إصابتهم بالسكري..

 

.جهاز المناعة

 

عندما يستريح الإنسان جيدًا تكون له لديه مقاومة مناعية أقوى للفيروسات بالمقارنة بمن لا يحصلون على ما يكفي من النوم.

 

 

 

 

خطر الإصابة بالسرطان

 

نتيجة خلل الساعة البيولوجية قد ينتج الجسم نسبة ميلاتونين أقل وبالتالي يفقد قوة قدرته على محاربة السرطان..

 

التوصيات

 

 

 

 

النوم المتأخر والإستيقاظ المتأخر يعملان علىٰ تعطيل الساعة البيولوجية للجسم وهذا يمنعه من النمو الصحي ويعيق عمله في التخلص من السموم..

 

الإنسان بشكل عام بحاجة يومياً للنوم من الساعة 9 حتى 4 فجراً على الأقل، والقيام برياضة التنفس الصباحية مع طلوع الفجر، وشرب لتر من الماء على معدة فارغة قبل الإفطار بساعة (بوضعية الجلوس)، الإفطار الساعة السابعة. شرب كوب من الماء الساخن ثلاث مرات في اليوم.

 

(مثلاً كالينسون أو الكمون أو البابونج وغيرها) بعد نصف ساعة من الأكل (بعد الإفطار الغداء و العشاء) موعد العشاء يكون الساعة 6 مساءاً كحد أقصى.

 

صلي بخشوع.. كن دائما علي وضوء وأحسن في الله الظنون و جانب مراد وهوى النفس.. تصدق وأنفق..

 

 

 

 

و تذكر قول الله تعالى الا بذكر الله تطمئن القلوب .الرعد 

 

 

 

 

و تذكر قول الحبيب عليه أفضل الصلاة والسلام : داووا مرضاكم بالصدق

 

 

 

 

‏الساعة البيولوجية هي “ساعة” داخلية تعمل على مدار 24 ساعة، وتلعب دوراً حاسماً في عمليتي النوم والاستيقاظ، عندما يأتي الظلام ينتج الجسم المزيد من الميلاتونين، لكن هذا الإنتاج ينخفض ​​عندما يأتي النهار.

 

الميلاتونين هو هرمون تفرزه الغدة الصنوبرية، وهي غدة صماء صغيرة في المخ،

 

الساعة البيولوجية للجسم ليست كالساعات التي تُعلقها على الحائط أو ترتديها في يدك، هي في الواقع عبارة عن سلسلة من الساعات يتم التحكم فيها بواسطة “ساعة رئيسية” واحدة موجودة في الدماغ. يعمل هذا النظام على النحو التالي تشمل الجينات الموجودة داخل الجسم تعليمات لصنع البروتينات،

 

والتي يتم إنتاجها في موجات ترتفع وتنخفض على مدار اليوم في دورة تدوم 24 ساعة.اكتشف العلماء مجموعة من الخلايا أسفل وسط الدماغ تسمى النواة، ويرجح الباحثون أن هذه المجموعة هي مركز التحكم في الساعة البيولوجية للشخص، وتنقسم هذه النواة لنصفين وكل جزء يتكون من 10 آلاف خلية عصبية،

 

مقدور بعض النباتات حساب الزمن، حيث إن بعض أوراق مجموعة من النباتات تؤدي حركات معينة في وقت محدد من اليوم، إذاً هذا النبات عنده ما يسميه العلماء ساعة بيولوجية، تحسب له الزمن إذ أن هذا النبات عنده ما يسميه العلماء ساعة بيولوجية تحسب له الزمن.

 

هناك حيوانات تشبه النباتات في تحديد الزمن، حيوانات تعرف بدقّة بالغة مرور الزمن، فتتجه إلى مكان سباتها في الشتاء، لو تأخرت أو بكرت قليلاًَ لماتت، إنه حساب في غاية الدقة، تأوي بعض الحيوانات إلى أوكارها لترقد طوال فصل الشتاء، ولولا أنها تعرف كيف يمر الزمن لما أمكنها ذلك،

 

أما عند الإنسان فإنه بجوار غدته النخامية مجموعة خلايا لها خاصية عجيبة، إنها تستشعر الضوء الذي يسقط على قاع الشبكية في أثناء النهار، إذا استشعرت هذا الضوء معنى ذلك أن الوقت نهار، فإذا غابت هذه الأشعة التي تسقط على قاع الشبكية معنى ذلك أن الوقت ليل.

 

 الإنسان بإدراكه الواعي يعلم

 

الساعة البيولوجية الغدة الدرقية، والغدة الدرقية فيها استقلاب معنى استقلاب: تحول الغذاء إلى طاقة، هذا الغذاء يتحول إلى طاقة عالية في النهار، وطاقة متدنية في الليل، أنت في النهار تتحرك، تعمل، تذهب إلى عملك، تحل مشكلات قال تعالى:

 

﴿وَجعلْنا الليْلَ لِباسا*وجعلْنا النَّهار معاشًا﴾

 

شيء آخر، في النهار يرتفع النشاط الكهربائي للدماغ وفي الليل يضعف هذا النشاط، والإنسان في النهار يمكن أن يؤدي عملاً فكرياً رائعاً، لكنه في الليل لا يستطيع ذلك، طبعاً في النهار أقصد به بعد طلوع الشمس، هذه ساعة الفجر المباركة

 

وتزداد درجة لزوجة الدم عنها في الليل،في الليل يتميع الدم

 

يزدادعددكريات الدم البيضاء كسلاح دفاعي في الإنسان في النهار عنها في الليل فالكريات البيضاء هي جنود خاضعة لنظام دقيق من أجل أن تؤدي وظيفة الدفاع عن الجسم في النهار هناك حركة ومصافحة وتناول طعام وعمل في أماكن قد تكون فيها جراثيم فجهازالدفاع في الإنسان يكون مستنفراًوفي جاهزيةعالية

 

الليل لباس، الليل وقت الإنسان ليلتقي بزوجته فرضاً، لذلك معدّلات النمو في الليل أعلى منها في النهار، الإنسان ينام وهرمونات النمو تكون أشد فاعلية في الليل عنها في النهار، حتى الهرمون الجنسي يكون في الليل في أعلى مستوى من مستوياته عنه في النهار، في الليل يقلّ استهلاك السكر ثلاثين

 

قال تعالى والآية دقيقة جداً

 

 

 

 

﴿قَالَ فَمَنْ رَبُّكُمَا يَا مُوسَى * قَالَ رَبُّنَا الَّذِي أَعْطَى كُلَّ شَيْءٍ خَلْقَهُ ثُمَّ هَدَى﴾

 

 

 

 

شيء دقيق جداً أن الله هيأ للمخلوق كل أجهزته، لكن من أودع فيه هذه الغرائز؟

 

 

 

 

﴿رَبُّنَا الَّذِي أَعْطَى كُلَّ شَيْءٍ خَلْقَهُ﴾

 

 

 

 

﴿ثُمَّ هَدَى﴾

 

يقول النبي عليه الصلاة والسلام يقول:

 

( اللَهُم بارِكْ لِأُمَّتِي فِي بُكُورِها)

 

و يقول أيضاً:

 

يقول الله عز وجل:

 

﴿يا أَيُّها الْإِنْسانُ مَا غرَّكَ بِربِّك الْكرِيمِ* الَّذِي خلقكَ فَسَوَّاكَ فَعدلك* فِي أَيِّ صُورةٍ ما شاء رَكَّبكَ﴾

 

 ﴿صُنْع اللَّهِ الَّذِي أَتْقن كُلَّ شيْءٍ

 

التوصيات

 

 

 

 

النوم المتأخر و الإستيقاظ المتأخر يعملان علىٰ تعطيل الساعة البيولوجية للجسم وهذا يمنعه من النمو الصحي ويعيق عمله في التخلص من السموم ويسبب مشاكل في جسم الإنسان

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى